الاثنين، 28 نوفمبر، 2011

بليد المعلك .. كاريكاتير متحرك

في مؤتمره الصحفي اليوم، بدا وليد المعلم أكثر تفاهة ومللاً أكثر من قبل، أي تفوق على نفسه.
كان يحرك رأسه فتترجرج خدوده المكتظة بما يطفحه من قوت الشعب ..
بدا تافهاً جداً وهو يهدد دول الخليج بمنع تصدير الأغنام التي تعودوا على أكلها !
بدا ضعيفاً ومتهالكاً وهو ينكر وجود الدبابات في شوارع سوريا

باختصار: بدا مهترئاً مثل النظام الذي يمثله.

رَجْرِجْ خدِّيْكَ كما شئتَ ** وانعقْ، فالباطلُ ما قلتَ
هـدِّدْ أوروبــا بــدمــــارٍ ** وامسحْها ، فالراسمُ أنتَ
واشتمْ إخوتَنا من يعربَ ** فعروبةَ أجدادكَ خُنْتَ
هدِّدْهمْ تأكــــلُ أغنـامــاً ** صحِبَتْكَ زماناً .. فسَمِنْتَ
لا عجباً تأكلُ أصحابَكَ ** ذا دَيْدَنُ حزبكَ مُذْ كُنْتَ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق