الخميس، 18 أغسطس، 2011

الشعب السوري واحد Petition

الشعب السوري واحد Petition

الرجاء التكرم بتوقيع الوثيقة على الرابط المذكور في الأعلى ونشرها

الشعب السوري واحد

مع إنطلاقة الثورة السورية الشمًاء في الـ 15 من آذار التي قامت رفضاً للظلم والطغيان طالبةً العيش الكريم وضمان الحقوق في ظل نظام
ديموقراطي مستقل ، تضاعفت من قبل قامات السلطة بكافة أفرادها ومؤسساتها الإعلامية دعوات وإدِعاءات مليئة بالاستنكاروالتهجم على هذا الحراك الشعبي السلمي ، واتهمته برغبته في إثارة الفتن الطائفية بين نسيج الشعب السوري وبث الزعزعة الاجتماعية في صفوفه للنيل من هدف الانتفاضة الأسمى وهو الحريــة ، وبناءاً على ذلك ، نعلن نحن الموقعين أدناه على هذا الإعلان من ناشطين ومعارضين وتنسيقيات وتجمعات وهيئات التزامنا بأن :

- نرفض إدعاءات السلطة للحراك الشعبي القائم بأنه يهدف إلى خلق أي شكل من أشكال الفتنة الطائفية ليحيد بالثورة عن أهدافها،ويشكك في مبتغاها.
- جميعنا مسؤولون أمام الوطن عن حماية الممتلكات العامة والمشاعر الدينية الخاصة بكل مذهب و طائفة ، نرعى منشئاتها ونحفظ أمنها.
- عدم السماح لأي فرصة يمكن أن تستغل الوضع الراهن في تصفية حسابات قديمة أو الأخذ بثأر ما يمكن أن يؤدي إلى شق وحدة النسيج السوري المتماسك .
- المواطن السوري عون لأخيه في الوطن ، بغض النظر عن طائفته ومذهبه ، فكلنا سوريون وننتمى إلى وطن واحد.
- نرفض كل اعتداء أو استعداء يقصد طائفة أو قومية من مكونات الشعب السوري، ويستهدف وجودها وحقوقها الأساسية الثابتة.
- نمنع العدوان على المواطنين وأموالهم وأعراضهم، ونرفض مؤاخذة فرد بجريرة فرد آخر، أو مهاجمة مجتمع بجريرة تجمع من أفراده.
- نعمل على نشر ثقافة التقبل والتسامح، ونحارب مشاعر البغضاء والكراهية العمياء.
- نحفظ حريات الأفراد في الانتماء، ونرعى حقوق المكونات المتعددة للشعب في العيش الكريم، ونؤدي واجب المجتمع في التعايش والتفاعل
والتطور.
- نعتبر العمل على تقسيم الارض السورية وتمزيق المجتمع السوري خيانة للشعب وغدراً بالأمة.
- نسعى لبناء وطن يتمتع فيه كل مكون من مكونات الشعب بحق الوجود الآمن، والعيش الكريم، والمشاركة السياسية، بحيث لا يبغي أحد على أحد

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق