الجمعة، 27 مايو، 2011

حمزة يا سمي الشهيد الأعظم

النظام المجرم لم يعد يوفر أحداً من إجرامه، رجال، نساء، شيوخ، عجائز، والآن الأطفال.
ما فعله الزبانية بالطفل حمزة الخطيب لا يتصور إنسان طبيعي أن يحدث من بشر..
مستوى التعذيب نفسه لا يمكن تخيله، ليس بحق طفل بريء بل بحق مجرم حرب كشارون .

جهز كفنك يا بشار          ما في مهرب من الأحرار
حمزة تعذب بايد زلامك    ونحنا راح ناخد بالتار
نحنا الشعب الـ ما بينذل   لا يمكن نرضى بالعار

حمزة استشهد لاجل بلاده    ونحنا على دربه ماشين
عزة وحرية مطلبنا        لو نستشهد بالملايين
دمك يا حمزة يا ثاير     لعنة على كل الخايفين

يا سورية لا تهتمي     بفديك بروحي وبدمي
أطفالك سبقوا ع الجنة     لتنالي الحرية أمي
مهما الظالم يقتل منا   برمش العين ترابك نحمي

نازل نازل ع الميدان      الشعب السوري الـ ما بينهان
من قامشلي لطرطوس    من عفرين للجولان
نازل يقتص من المجرم    معذب طفلك يا حوران

كلاب النظام يركزون على حذف الفيديو من يوتيوب كي يمنعوا اطلاع العالم على وحشيتهم، قد يلغى الرابط الذي بالأسفل لكن مئات غيره ستظهر لتشهد على إجرام عصابات الأسد



 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق