الأحد، 11 ديسمبر، 2011

اختر لنفسك

تأمل(ي) هاتين المجموعتين جداً.. ثم اسأل(ي) نفسك:
مع من يشرفني أن أقف؟ ومع من أريد أن أحشر يوم القيامة؟

المضربون:










هؤلاء مضربون اليوم وغداً وبعده .. حتى سقوط النظام
من كان منهم شهيداً، فروحه مضربة عن الابتسام لنا حتى نغسل العار عن سوريا ..
ومن كان منهم معتقلاً فمن أجل حرية سوريا ضحى بحريته، ولو كان بيننا لأضرب..


من يحارب الإضراب:













هؤلاء لا يريدونك أن تضرب، من أجل بقاء سيدهم الذي يعبدونه..
اختر لنفسك.
لمن تريد أن تنتمي؟ 



هناك تعليقان (2):

  1. أحشر مع البوطي ولا أحشر مع رزان :)

    ردحذف
  2. صاحب التعليق الذي لم يذكر اسمه:
    حشرك الله مع من تحب
    لا أجد في البوطي أصدق من قوله تعالى: واتل عليم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان فكان من الغاوين لو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض فمثله كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث

    ردحذف